العثور على جثة أجنبي ملفوفة بحبل حول العنق، والغموض يلف الحادث في انتظار التشريح بمستشفى أكادير

أكادير24

أقدم شخص يحمل الجنسية الليتوانية على الانتحار شنقا، زوال يوم أمس الاثنين 09 شتنبر2019، بإحدى الضيعات الفلاحية بمدينة بويزكارن بإقليم كلميم.

 

وحسب مصادر محلية، فإن الهالك من مواليد 1985 وجد جثة هامدة ملفوفا بحبل حول عنقه، حيث لم تستبعد مصادرنا أن يكون الثلاثيني قد أقدم على الإنتحار بسبب معاناته من إضطراب نفسي في الأونة الأخيرة.

 

وفور علمها بالخبر حلت عناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية إلى عين المكان، حيث جرى إيداع الجثة بأمر من النيابة العامة المختصة، بمستودع الاموات بالمستشفى المحلي لبويزكارن في انتظار نقلها إلى أكادير من اجل إخضاعها للتشريح الطبي بمستشفى الحسن الثاني مع فتح تحقيق لتحديد ملابسات وحيثيات الواقعة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: