الصحة العالمية تشن هجوما على الدول الساعية لتلقيح سكانها بجرعة ثالثة “غير ضرورية”

أكادير24 | Agadir24

شنت منظمة الصحة العالمية هجوما على الدول التي تسعى إلى تلقيح سكانها بجرعة ثالثة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19، والتي لم تثبت الدراسات العلمية إلى حدود الوقت الراهن أنها ضرورية.

في هذا الصدد، ندد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، بـ”جشع” هذه الدول، خاصة وأنها لا تراعي كون سكان دول عديدة أخرى لم يتلقوا بعد جرعتهم الأولى.

وقال غيبريسوس خلال مؤتمره الصحافي الدوري في جنيف، المنعقد يوم أمس الإثنين 12 يوليوز الجاري، “إذا لم ينجح التضامن، فهذا يعني إطالة عذاب هذا العالم (…) إنه الجشع بعينه”.

واستنكر المدير العام الانقسام العالمي في ما يتعلق بعمليات تسليم اللقاحات “غير المنتظمة وغير المتكافئة”.

ومن جانبها قالت المديرة العلمية لمنظمة الصحة العالمية، سوميا سواميناثان، إنه “لا يوجد دليل علمي يشير إلى أن المرء يحتاج إلى حقنة معززة”، بخلاف الجرعتين الأوليين الموصى بهما.

وليست هذه المرة الأولى التي تنتقد فيها منظمة الصحة العالمية احتكار اللقاحات من طرف بعض البلدان، حيث سبق أن وجه مسؤولو المنظمة دعوات للبلدان التي تهدف إلى تلقيح المراهقين والأطفال إلى التبرع باللقاحات عوضا عن ذلك للبلدان الفقيرة في إطار عملية كوفاكس.

تعليقات
Loading...