السلطات الأمنية بأكادير تشدد المراقبة على مداخل المدينة، وتوقف مجموعة من المتهورين

أكادير24 | Agadir24

السلطات الأمنية بأكادير تشدد المراقبة على مداخل المدينة

بمناسبة عيد الأضحى المبارك، وأمام تزايد عدد الوافدين على مدينة أكادير رغم قرار منع الخروج من مجموعة من المدن التي أصبحت بؤرا لفيروس كورونا، قامت السلطات الأمنية بتشديد المراقبة على مختلف مداخل المدينة لمنع تسلل بعض المتهورين خوفا من إغراق المدينة في مستنقع الوباء.

وحسب مصادر مطلعة لأكادير24، فإن السلطات الأمنية قامت خلال اليومين الماضيين بتوقيف عدد كبير من الاشخاص القادمين من مدن مراكش والدار البيضاء وسطات، وتم إخضاعهم للإجراءات القانونية المعمول بها، كما تم إرجاع العديد من السيارات ومنعها من دخول المدينة.

من جهة أخرى، باشرت المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن أكادير طيلة الأيام الماضية حملات داخل الأحياء لمراقبة مدى إلتزام المواطنين بإرتداء الكمامات الواقية. حيث تم تحرير المئات من المخالفات وتوقيف عدد مهم من الأشخاص.

هذا، و تحاول السلطات الأمنية جاهدة حماية المدينة، إلا أن تهور بعض الأشخاص يهدد بتحويلها إلى بؤرة للفيروس.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: