اشتوكة أيت باها: قبور المسلمين تتعرض لبطش و عبث الحيوانات، ومطالب بتدخل عاجل للجهات الوصية

طالبت إحدى الجمعيات باقليم اشتوكة أيت باها من رئيس المجلس العلمي، بالتدخل العاجل لتسييج المقبرة التي تتواجد على الحدود ما بين دوار الروايس بجماعة سيدي بيبي، ومحمية سوس التي تمتد إلى سهل ماسة، وإنشاء ممر خاص لأهالي المنطقة لزيارة قبور أهاليهم.

جاء ذلك بعدما سجلت الجمعية نفسها “بطش” حيوانات المحمية الطبيعية وعبثها بالمقبرة التي تضم أزيد من 200 قبرا، و أكدت الجمعية نفسها، أن تاريخ حيازة تلك المقبرة يعود إلى سنة 1995.

تعليقات
Loading...