إصابة أستاذة بفيروس كورونا بتزنيت تحدث حالة من الاستنفار وسط الأطر التربوية و الإدارية بمؤسسة تعليمية.

أكادير24 | Agadir24

إصابة أستاذة بفيروس كورونا بتزنيت تحدث حالة من الاستنفار وسط الأطر التربوية و الإدارية بمؤسسة تعليمية.

علمت أكادير 24 من مصادرها المطلعة ،أن التحاليل المخبرية التي شملت عددا من الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بتزنيت ، كشفت عن إصابة أستاذة بمؤسسة تعليمية بالمدينة، ما خلق حالة من الاستنفار لدى السلطات المحلية والصحية .

هذا، وحسب مصدر مطلع، فإن الحالة الجديدة المصابة بفيروس كورونا سجلت في مؤسسة تربوية داخل المدينة القديمة بعاصمة الفضة، و أشار المصدر ذاته، بأن المصابة تم وضعهما تحت تدابير الحجر الصحي وفق البروتوكول العلاجي المعمول به، كما باشرت عناصر السلطات المحلية و فرقة الرصد الوبائي عملية حصر المخالطين لإجراء التحليلات الخاصة بالفيروس التاجي.

يذكر أن الإصابات بفيروس كورونا بإقليم تزنيت شهدت ارتفاعًا مهولا في الأيام الأخيرة، وحسب إحصاءات رسمية من المديرية الجهوية للصحة بجهة سوس ماسة ، فإنّ عدد الإصابات بالفيروس منذ بداية انتشار الوباء على مستوى الإقليم تجاوز عتبة 400 إصابة، حيت بلغ المجموع التراكمي للحالات المؤكدة بالاقليم 429 حالة ، و 255 حالة تعافي ، في حين بلغ عدد الوفيات 09 حالات وفاة ، وفي المقابل تتابع 165 حالة العلاج بالمنازل و المستشفى الاقليمي الحسن الاول بذات المدينة.

قد يعجبك ايضا
Loading...