أكادير: هذا ما تقرر في قضية المتهم الذي فجر رأس شاب عشريني بحجر كبير وأرداه قتيلا

أكادير24

علمت أكادير24 من مصادرها العليمة أن النيابة العامة بمحكمة الإستئناف بأكادير قررت متابعة المتشرد الذي هشم رأس شاب عشريني بمدينة أولاد تايمة ضواحي أكادير وأرداه قتيلا في حالة إعتقال.

وحسب ذات المصادر، فقد جرى إحالة المتهم على السجن المحلي بأيت ملول في إنتظار بداية جلسات محاكمته بالتهم المنسوبة إليه.

وكانت عناصر الشرطة القضائية التابعة لمفوضية الشرطة باولاد تايمة ضواحي أكادير قد تمكنت صباح يوم الأحد 23 فبراير الجاري من فك لغز الجريمة البشعة التي هزت المدينة والتي راح ضحيتها شاب عشريني يعيش حياة التشرد في زمن قياسي.

وتعود فصول الجريمة حسب بعض المصادر، وذلك بعدما عثر عمال النظافة صباح يوم الأحد الماضي على جثة شخص متشرد(ع.ع) على مستوى شارع محمد الخامس بأولاد تايمة وعليها آثار الضرب بواسطة حجارة، حيث تم تهشيم رأسه بواسطة حجر كبير.

وبعد تحريات مراطونية، تمكنت عناصر الشرطة القضائية من فك لغز هذه الجريمة التي سرعان ما أعادت للأدهان سفاح المشردين الذي روع منطقة أكادير الكبير. وبعد مراجعة التسجيلات الخاصة بإحدى كاميرات المراقبة بمسرح الجريمة تم تحديد هوية الفاعل(ب.ب) والذي تم توقيفه في زمن قياسي. حيث تبين أنه هو الآخر يعيش حياة التشرد.

وبعد إرتكابه للجريمة، غادر المكان لوجهة مجهولة إلا أنه سرعان ما سقط في قبضة الأمن. وعن سبب قيامه بهذا الفعل البشع، ذكرت بعض المصادر أن المتهم معروف بعدوانيته، حيث سبق وأن تمت إحالته على مستشفى الأمراض العقلية قبل أسبوع، لكنه سرعان ما غادره.

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: