أكادير: طلبة جامعيون يكسرون الفك العلوي للشاب “رضوان”

أقدم طلبة جامعيون على كسر الفك العلوي لشاب يبلغ من العمر 25 سنة، ويدعى “رضوان” وذلك أمام كلية الآداب و العلوم الإنسانية التابعة لجامعة ابن زهر باكادير خلال الأسبوع المنصرم.
وذكرت مصادر اعلامية متطابقة، بأن الضحية تعرض لاعتداء شنيع من طرف عدد من الطلبة قيل إنهم محسوبون على “فصيل الطلبة الصحراويين”،كانوا يحملون أسلحة بيضاء وسلاسل، وذلك بعدما قصد مؤخرا مدينة أكادير من أجل البحث عن عمل..
و أوضحت ذات المصادر، أن الشاب كان برفقة عدد من الطلبة أمام الكلية، ليتفاجأوا بهجوم من طرف طلبة محسوبين على “فصيل الطلبة الصحراويين”، حيث لاذ كل الطلبة بالفرار إلا هو حيث ظل مكانه لينهالوا عليه بالضرب والرفس إلى أن أغمي عليه، ما تسبب له في كسر على مستوى فكه السفلي.
هذا، و ظل الضحية المنحذر من تنغير يعاني لأيام من الإصابات التي تعرض لها جراء الاعتداء، ليقرر زيارة طبيب حيث اتضح له بعد الفحص أنه مصاب بكسر على مستوى فكه العلوي الأمر الذي تسبب له صعوبات في الكلام.
يذكر ان الضحية يرقد حاليا بإحدى المصحات الخاصة بأكادير، حيث ينتظر أن تجرى له عملية جراحية مستعجلة…

تعليقات
Loading...