أكادير : تجمعات حاشدة لمئات من شباب بوجلود تحول حيا كاملا إلى فضاء للتهور وسط تخوفات من الانتشار الواسع لفيروس كورونا.

أكادير24 | Agadir24

يشهد حي إحشاش بمدينة أكادير ليلة اليوم الأربعاء تجمعات صاخبة لمئات من الشباب في تظاهرات ما يعرف ب “بوجلود” في خرق تام للتدابير الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا.

وأفاد شهود عيان في تصريحات متطابقة مع أكادير 24، بأن العشرات من الشبان احتشدوا في احتفالات عارمة لابسين جلود الأغنام و الماعز، و مرددين أهازيج صاخبة في ظروف غلب عليها الازدحام و التصاق الاجساد ما ينذر بالأسوأ و تفشي فيروس كورونا.

هذه الاحتفالات التي تتواصل في الأثناء، واكبتها مظاهر من التهور و السب و الشتم و السلوكات اللامسؤولة الصادرة من بعض عديمي الضمير، موازاة مع إطلاق ألفاظ نابية و تعابير مخدشة بالحياء، و السير بسرعة جنونية أحيانا بواسطة الدراجات النارية الصينية الصنع، ما ولد أجواء من الفوضى العارمة.

هذا، و طالب عدد من المواطنين بالمنطقة في إتصالات متطابقة مع أكادير 24، بندخل الجهات المختصة لإنهاء تلك الاحتفالات لما تشكله من خطورة واضحة لانتقال عدوى الفيروس، كما شدد هؤلاء على ضرورة توفير الراحة و الطمأنينة لهم بعيدا عن الضوضاء و الفرجة المقرونة بالفوضى في تظاهرة نظمت بدون رخصة يؤكد مصدر مسؤول في تصريح لأكادير24

تعليقات
Loading...