أكادير: التوقيع على اتفاقية هامة مع معهد فرنسي تفتح آفاقا واعدة لطلبة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير

أكادير24

 

تم التوقيع، يوم الثلاثاء المنصرم، على اتفاقية يتم بموجبها منح “الاشهاد المزدوج ” لخريجي المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير ، التابعة لجامعة ابن زهر ـ أكادير ، ومعهد التدبير ، التابع لجامعة رين 1 الفرنسية.

ويندرج التوقيع على هذه الاتفاقية في إطار تطوير علاقات التعاون والشراكة القائمة بين مجلس جهة سوس ماسة ، وجهة بروتاني الفرنسية ، وذلك من خلال تيسير التعاون الجامعي والعلمي والتقني بين الجهتين ، والدفع نحو الأمام بالأنشطة والعلاقات القائمة في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي بين المؤسستين الجامعيتين.

وخلال حفل التوقيع على هذه الاتفاقية ، الذي حضره على الخصوص القنصل العام لفرنسا بأكادير ، السيد دومنيك ضودي، قال مدير المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير ، محمد هشام الحمري، إن التوقيع على هذه الاتفاقية يضاف إلى سلسلة من الاتفاقيات المماثلة التي سبق للمدرسة أن وقعتها مع مؤسسات جامعية مماثلة ، تنتمي إلى دول فرنسا وتونس والكاميرون وماليزيا وغيرها ، مبرزا الآفاق الكبيرة التي ستتيحها هذه الاتفاقية في مجال تطوير علاقات التعاون والشراكة، سواء على مستوى التبادل الطلابي المغربي الفرنسي ، أو البحث العلمي ، أو التكوين الجامعي في مجموعة من الشعب والتخصصات العلمية.

ومن جهته أكد نائب رئيس جامعة ابن زهر المكلف بالتعاون الدولي والبحث الأكاديمي ، السيد عبد العزيز بن الضو، أن التوقيع على هذه الاتفاقية جاء ليتوج تعاونا غنيا قائما منذ مدة بين المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير، ومعهد التدبير في رين ، سواء بالنسبة للطلبة أو الأساتذة ، مشيرا إلى أن عنونة هذا التعاون بين المؤسستين من خلال هذه الاتفاقية ، سيفتح آفاق أرحب للتعاون المربح للطرفين سواء تعلق الأمر بالتكوين الجامعي ، أو البحث العلمي ، أو تبادل الخبرات ، أو مضاعفة فرص الاندماج في عالم الشغل والمقاولة.

أما نائب رئيس جامعة رين 1 ، فأعرب عن ارتياحه للتوقيع على هذه الاتفاقية التي اعتبر أنها جاءت لتتوج مسارا طويلا من التعاون بين المؤسستين ، كما سجل أهمية حضور الفاعلين الاقتصاديين الجهويين والهيئات المهنية والمجالس المنتخبة لجهة سوس ماسة في حفل التوقيع على الاتفاقية ، على اعتبار أن ذلك يترجم انخراطهم في خلق دينامية اقتصادية محلية ، مما سينعكس بشكل إيجابي كبير على التعاون بين جهتي سوس ماسة وبروتاني ، وبالتالي على التعاون والشراكة المغربية الفرنسية.

ووفقا لبنود هذه الاتفاقية ، فإن حركية الطلبة ، سواء المنتسبين منهم للمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير أو لمعهد التدبير في جامعة رين 1، يتطلب الاستجابة لمجموعة من الشروط المسطرة في إطار هذه الاتفاقية ، والتي بموجبها يستطيع الطلبة المغاربة أن يحصلون على إشهاد مزدوج في مجموعة من التخصصات من ضمنها “التدبير المالي والمحاسبي” ، و”الافتحاص ومراقبة التدبير” ، و” التسويق”.

للإشارة فإن حفل التوقيع على هذه الاتفاقية حضره إلى جانب طاقم من الاساتذة الباحثين والمسؤولين على مستوى المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير ورئاسة جامعة ابن زهر ، ونظرائهم من جامعة رين 1 الفرنسية ، كل من رئيس الإتحاد الجهوي للكنفدرالية العامة للمقاولات المغربية لسوس ماسة ، وممثلين عن غرفة التجارة والصناعة والخدمات الجهوية ، ومجلس جهة سوس ماسة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: