أكادير: التفاصيل الدقيقة عن الشابة العشرينية التي توفيت بسبب كورونا بعد وضعها لمولودها بمستشفى الحسن الثاني

أكادير24 | Agadir24

كما سبق وأن ذكرت أكادير24 في مقال سابق،فإنه تم تسجيل حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا بجهة سوس ماسة ليلة أمس الأحد بمستشفى الحسن الثاني بمدينة أكادير.

و حسب مصادر الموقع، فإن الأمر يتعلق بسيدة تبلغ من العمر 28 سنة، تنحذر من مدينة أيت ملول، سبق و أن تم إحالتها يوم 30 مارس الماضي على قسم الولادة بالمستشفى الإقليمي بإنزكان لتضع مولودها في اليوم الموالي.

وأضافت ذات المصادر أن المصابة تعرضت لمضاعفات صحية فرضت نقلها لمستشفى الحسن الثاني بأكادير في الوقت الذي تكفلت أمها والتي تقطن بمنطقة تمسية بالرضيع.

هذا، وفي الوقت الذي كانت السيدة المصابة تهم بمغادرة المستشفى تم إخضاعها للتحليلات المخبرية والتي جاءت إيجابية للأسف، و بناء عليه، تم نقلها إلى جناح كوفيد19 لتتبع البروتوكول العلاجي الخاص بالفيروس المستجد، حيث بقيت في العناية المركزة قرابة الشهر، قبل أن تفارق الحياة ليلة الأحد.

وبهذا، فإن عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا بسوس ماسة إرتفع إلى 07 حالات 3 بأكادير وحالتين باشتوكة آيت باها وحالة واحدة بطاطا. في حين إستقر عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا بالجهة في 51 حالة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: