أكادير : الإقصاء من برنامج “تيسير” يؤجج غضب أسر معوزة، ومنتخبون يضغطون على المسؤولين بهذا الخصوص.

أكادير24

 

استنكر آباء وأمهات تلاميذ مجموعة مدارس سيدي أحمد الرامي بجماعة أورير ، الإقصاء الممنهج من برنامج تيسير  لدعم الأسر المعوزة قصد الحد من الهدر المدرسي بالوسط القروي والشبه الحضري.

وتفاجأ أباء وأمهات التلاميذ بذات المؤسسة من عدم توصلهم بمستحقاتهم من الدعم المالي لتيسير ، في الوقت الذي استفاذت منه كل المؤسسات التعليمية بالإقليم من هذا الدعم ، وحملوا المسؤولية للمديرية الإقليمية للتعليم بأكادير اداوتنان.
وحسب المعلومات المتوصلة لأكادير 24 ، فإن فراغا وظيفيا بالمؤسسة التعليمية ، كان سببا رئيسيا لغياب تنصيب مدير للمؤسسة طيلة الموسم الدراسي الحالي ، عجل بتراكم عدد من المشاكل والصراعات داخل المؤسسة رغم تنصيب أستاذ مصاحب مكلف بترتيب الامور الإدارية للمؤسسة ، بتنسيق مع مدير مدرسة حسان بن ثابت ، والذي يعتبر المدير المباشر لسيدي احمد الرامي.
وذكرت مصادر مطلعة لأكادير 24 أن تسجيل ملفات برنامج “تيسير” تمت في ظروف عادية من طرف الأستاذ المصاحب بمؤسسة سبدي احمد الرامي ، وتم تسليم جميع الملفات لمدير مدرسة حسان بن ثابت، غير أن هذا الأخير عجز عن تسجيل ملفات الخاصة لسيدي احمد الرامي بالموقع الخاص لتيسير ، بسبب عمله على تسجيل الملفات الخاصة لمدرسته (حسان بن ثابت) ، ليتفاجأ بإغلاق الموقع الخاص بعملية التسجيل.
وأمام هذا الأمر راسل كل من رئيس جماعة اورير وجمعية الآباء بمؤزارة من جمعيات المجتمع المدني ، للظغط على المسؤولين ، من أجل حل الإشكال الحاصل وتعويض الأسر بمستحقاتهم المادية تشجيعا لتمدرس التلاميذ والقطع مع ظاهرة الهدر المدرسي.
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: