اليوم الإثنين 22 ديسمبر 2014 - 3:32 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 14 أكتوبر 2013 - 11:14 مساءً

صحف الثلاثاء: الإعلان عن لائحة العمال والوُلاة الجدد، والدرك الملكي يطلق حملة “استثنائية” ضد الرشوة

نسْتهلُّ جولتنا فِي أبرزِ عناوِين صحفِ الثلاثاء، من صحيفة “النَّاس” التي ذكرتْ أنَّ مصلحة التفتِيش والمُراقبة على مستوى القيادة العليا للدرك الملكِي، تلقتْ تعلِيماتٍ، صارمة، لتعبئة إمكانياتها البشريَّة واللوجستيَّة، بهدفِ إطلاق حملة وطنيَّة “استثنائيَّة” ضد الرشوة وضبط المخالفات فِي صفوف رجال الدرك بمناسبة عِيد الأضحَى. مشيرةً إلى أنَّ الحملة تدخُلُ حيز التنفِيذِ منذ اليوم، تحتَ إشراف قائدِ الدرك الملكِي، الجنرَال دُوكُور درامِي، حسنِي بنسلِيمان، وكبار معاونِيه في القيادة العليا، على أنْ تنتهِي نهاية الأسبوع المقبل.

الناسْ أفادتْ أنَّ من المرتقب أنْ تشهد الأيام القليلة القادمة، إعلانًا عن لائحة العمال والوُلاة الجدد، التِي ستكون، حسب الصحيفة، بلمسة من وزير الداخليَّة الجديد، محمد حصاد، بعدما نبه الخطابُ الملكِي الأخير، إلى التسيير المحلِي، على نحوٍ خلقَ أقلقَ عددًا من الولاة، بانتقادهِ الصرِيح لفشل مسؤُولِي البيضاء.

وفِي سياقٍ ذِي صلة، ذكرتْ الصحيفة ذاتها، أنَّ علال السكرُوحِي، الوالِي المدير العام للجمَاعات المحليَّة فِي وزارة الداخليَّة، مرشحٌ لمنصبِ والِي جهة الدار البيضَاء الكُبْرَى، خلفًا لمحمد بوسعِيد، الذِي تمَّ تعيينه وزِيرًا للاقتصادِ، فِي النُّسخَة الثانيَة من حكومَة بنكيران، الأسبوع الماضِي.

أمَّا صحيفة الصبَاح فأوردَتْ أنَّ مشروعَ القانون الأساسي الجديد للقضاة، الجارِي نقاشهُ حاليًّا، يتجهُ إلى منعِ القَاضِي من القيام بأيِّ عملٍ فردِيٍّ أو جماعيٍّ، من شأنهِ أنْ يعرقلَ أوْ يُوقفَ السَّيْرَ العادي لعقد الجلسَات والمحاكم. مردفةً أنَّ مشروع القانون المذكور، يمنحُ الرئيس المنتدَب للمجلس الأعْلَى للسلطة القضائيَّة مسألة تتبع ثروَات القُضَاة وتقديرها بواسطة التفتِيش الذِي يوكَلُ إلى قُضَاة يتوفرُون على سلطة عامة للتحرِي والبحث.

الصباحْ كتبتْ أيضًا عنْ اتهاماتٍ وجهتها النقابة المستقلة لموظفِي مجلس المستشارين فِي مراسلة إلى رئيس المجلِس، محمد الشيخ بيد الله، بخرقٍ سافر للإجراءات والمساطر المعمول بها فِي المؤسسات العمومية، على إثر عدمٍ إعلان المباراة فِي الموقع العمومي “الوظيفة العمومية”، ولا بالموقع الرسمِي للمجلس. مضيفةً أنَّ المباراة تمَّ تهريبها فِي يومِ عطلة، بإعلان مجهول الهوية، وذلكَ فِي مباراةٍ شملتْ 20 منصب شغل، قالتْ النقابة إنَّ بعض أعضاء المجلس المقربِين من صناع القرار في الغرفة الثانية يبحثون عن ضمان فرص شغل لمقربيهم، خارج إطار النزاهة والشفافيَّة.

وإلى “المسَاء” نقرأُ عن إفْضَاءِ صراعٍ نقابيٍّ فِي الاتحاد الوطنِي للشغل بالمغرب، في كل من الدار البيضاء وطنجة، إلى الكشفِ عن فضيحة ماليَّة، وقعتْ وزارة الفلاحة والصيد البحرِي ضحية لها، من خلال توزِيع 4 ملايير سنتِيم بناءً على اتفاقٍ جمعها بأشخاصٍ متابعِين بتهْمَة “اِنتحَال” صفة، وذلكَ فِي نطاقِ تعويض البحارة الذِين استغْنَوْا عن استعمَال الشبَاك العائمَة المنجرفَة، كما يقضِي بذلك اتفاقٌ موقع مع الاتحَاد الأوربِي.

على صعيدٍ آخر، نقلتْ الصحيفة خبرَ وصولِ عدة حافلات سياحيَّة إلى آسفِي وعلى متنهَا، سياحٌ إسرائيليُّون، وسطَ تدابِير أمنيَّة مشددة، وذلكَ فِي إطار السياحة الدينيَّة التِي أضحتْ وكالات أسفار أجنبيَّة تعملُ بعددٍ من المدن المغربيَّة، تقترحُ فيها مزاراتٍ دينيَّة فِي مدن كآسفِي، إلى جانبِ أنشطة ترفيهيَّة أخرى.

وفِي الشأنِ الريَّاضِي، أشارت المساء إلى رغبة الناخب الوطنِي، رشيد الطاوسِي، فِي الاستمرار مدربًا للمنتخب الوطنِي، من خلال وصفه لحصيلته بالإيجابيَّة، عقب نجاحه، حسب قوله، فِي مهمته، من خلال جعلِ المنتخب الوطني كأسرةٍ واحدة من حيثُ تماسُكُهَا. مضيفًا أنَّه المدرب الوحيد، من بين من تعاقبُوا على قيادة المنتخب، الذِي قرر الاعتماد على مجموعة من عناصر المنتخب الوطنِي الأولمبِي كرسميين فِي الفرِيق الأول، رغم حداثة عهدهم بالمشاركة فِي الألعاب الأولمبيَّة.

ومعَ الأخبار، نقرأ عن إِصْدَار المحكمَة الإداريَّة، فِي الربَاط الأسبوع المَاضِي، حكمًا ضدَّ الدولَة المغربيَّة، فِي شخص رئيس الحكومة، بأداء تعويض مالِي بمائة وسبعة عشر مليُون سنتِيم، لفائدة حزبِ الطليعة الديمقراطِي الاشتراكِي، من أجل تعويضه على استثنائه طيلة سنوات من الدعم المالِي العمومِي المرصُود للأحزاب السياسيَّة، بعدمَا تقدمَ الحزبُ بدعوى عمومية طالب فيها بتمكينه من الدعم المخصص للأحزاب منذُ 1987.
هسبريس – هشام تسمارت

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

...