اليوم الجمعة 28 نوفمبر 2014 - 9:16 صباحًا
أخبار عاجلة
هل سيعمل رئيس المنطقة الامنية بتارودانت على حماية رجال الامن من جبروت وتسلط بعض المنحرفين      تلاميذ من انزكان يرسلون نداء “لا لاغتصاب الاطفال” بمناسبة انعقاد المنتدى العالمي لحقوق الانسان بمراكش      إغلاق مسجد بسبب الأمطار      هذه أذكى طرق تحايل المشعوذين والسحرة و”الشوافات” على ضحاياهم      إنقاذ 113 شخصا كانوا في حالة خطر بكلميم وسوس ماسة درعة      كلميم: منازل جديدة تنهار والساكنة تطلب الإغاثة      مؤثر جدا من فاجعة كلميم: فتاة مكلومة فقدت افرادا من عائلتها تتحدث عن صدمتها من السلطات و المنتخبين      صحف الجمعة:سجين يدير شبكة لترويج الكوكايين من داخل سجن،واستنفار عسكري على إثر المناورات التي قام بها مقاتلو البوليساريو باستعمال الذخيرة الحية      نار الحب تحرق شابا، نقل بعدها إلى مستشفى الحسن الثاني في حالة حرجة      التحقيق مع مسؤولين جهويين بالوقاية المدنية بالجنوب في سرية تامة     
أخر تحديث : الأحد 25 مارس 2012 - 3:17 مساءً

جمعية علماء سوس تخلد الذكرى الذهبية لتأسيس معهد محمد الخامس بتارودانت

أكادير24

نظمت جمعية علماء سوس بتنسيق مع عمالة تارودانت و المجالس العلمية بجهة سوس ماسة درعة اياما دراسية تخليدا للذكرى الذهبية لتأسيس المعهد الاسلامي بتارودانت، الايام التي كانت تحت شعار ” المعهد الاسلامي محمد الخامس بتارودانت: السياق الوطني والعطاء العلمي” احتضتنها قاعة عمالة تارودانت يومي 23 و 24 مارس الجاري وحضرها العديد من الشخصيات السياسية والدينية والتربوية المحلية والوطنية ومسؤولين عن قطاع الاوقاف والشؤون الاسلامية بالإضافة الى مسؤولي قطاع التعليم بالجهة والاقليم.

وفي كلمة بالمناسبة تحدث محمد يسف الامين العام للمجلس العلمي الأعلى عن الادوار التاريخية والعلمية التي ميزت سوس العالمة، وأشار الى العديد من اعلامها الذين كانوا من خرجي المعهد الاسلامي بتارودانت مبينا الدور الرائد الذي اضطلع به المعهد في انجاب علماء افداد كان لهم العطاء المتواصل في بناء النهضة الدينية للمغرب، وقال أن العديد من مدبري الشأن الديني اليوم هم من خريجي معهد محمد الخامس بتارودانت  مضيفا في كلمة مطولة أن رسالة الجيل الأول الذي تخرج من المعهد يجب ان تستمر وتحملها اجيال تقدر قيمة العلم و مدى اهميته في بناء نهضة المغرب.

واشار كاتب عام جمعية علماء سوس الشيخ الحسين وكاك الى سياق تأسيس الجمعية والذي جاء كمشروع علمي اجتمع حوله العلماء وقام بأدوار رائدة لصالح العلم وأعلامه.

برنامج الدورة حمل اربع جلسات علمية بأزيد من ستة عشر عرضا علميا تمحورت عناوينه حول التأريخ لجمعية علماء سوس ودور الملك محمد الخامس في تأسيس المعهد ودور العلامة محمد المختار السوسي في تكوين رواد المعهد و اساتذته بالاضافة الى الادوار الاشعاعية والتأطيرية للمعهد الاسلامي بتارودانت مع دراسة لسير العديد من المشايخ و الاعلام الذين تخرجو من المعهد  ومن فروعه بالجهة مع دراسة لنمودج فرع تزنيت.

رسيد فنان

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات